السيد العجيمي

من جمع بين الشريعة والحقيقة و الداعي لوحدة الطريق

السيد محمد علي العجيمي البديري الدهمشي(1888 م - 1952 م) هو محمد بن علي بن محمد بن أحمد عثمان بن إدريس بن أحمد الملقب بالعجيمي بن موسي بن إدريس بن ثابت بن إدريس بن نصر بن فرحان بن حماد ضريس –آخر ملوك مملكة الدفار(حوالي سنة 910 هجرية) –بن موسي بن محمد الأمين بن حماد النوري بن أبيض بن الأرباب نصر الله بن صلاح بن موسي بن محمد بن الملك صلاح الشهير بسالا –بن محمد دهمش بن بدير بن سامر(سمرة) بن سرار بن كردم بن أبو الديس بن قضاع البان بن سريان (حرقان ) بن سراق (مسروق) بن محمد اليماني بن أحمد الحجازي بن إبراهيم جعل . وتوفي عليه رضوان الله في ليله الاثنين الثاني عشر من شهر ربيع الاول عام ثلاثة وسبعين وثلاثمائة والف للهجرة الموافق الثاني عشر من شهر ديسمبر سنة اثنين وخمسين وتسعمائة والف للميلاد ، وله من العمر ثمانية وستون عام ..... ابناؤه: سيدي السيد نورالدائم محمد علي العجيمي رضي الله عنه ،سيدي السيد عبدالباقي محمد علي العجيمي رضي الله عنه ، سيدي السيد زين العابدين محمد علي العجيمي رضي الله عنه، سيدي السيد قريب الله محمد علي العجيمي رضي الله عنه سيدي السيد شيخ الدين محمد علي العجيمي رضي الله عنه ... كانت طريقته/فكرته ونظرته للتصوف متقدّمه على المألوف - وما زالت - حيث تناقض الكبرياء والأنانية وحب الدنيا والمال والتزلف ... بل رفض تعدد الطرق والطوائف ,ودعا لوحدة الطريق إلي الله حيث أن التعدد يفرق ولا يوحد . وقد قال شعرا :

حيث الطريق إلي الله واحد لاعدد فيه أنظر الأصولا.. طريقنا مفرد إذا ما ازلت حجب العمي وليلا
وقوله: أهذا خلاف أم عماء بصيرة *** عن العروة الوثقي التي نهج أمة ** فلا خير إلا في إتباع رسولنا *** وأصحابه والراشدين الأئمة ..

ويعلن سيدي ميلاد هذه الوحدة -وحدة الطريق-: أنا أحمدي النفس ختمي معاهد ** ورفاعي سيرى للقاء تيجاني *** وجنيدي أسماعيلي بدوي وشاذلي ** ووفائي خلوتي قادري سمّاني*** وطريقهم إذ ذاك غاية مذهبي** به مسلكي فهلم كلّ أخواني***

السيد النّقاشابي

لقب بالنّقاشابي لانه من منطقة النّقاشاب احدي مناطق البديريه ولد وعاش طوال حياته بهذه المنطقه وتلقي تعليمه وحفظ القرآن بخلاوي هذه المنطقه وعندما شب عن الطوق ونضج انخرط طالباً للعلم متفقها في الدين علي يد الشيخ أحمد وديدي برومي ،و بعض علماء الفقه ... ولقد بذل عمره لهداية من خصهم الله لمعرفتة ومحبته واخرجهم من الظلمات الي النور والف بين قلوبهم !!عبدالرحيم بن ادريس بن عثمان الملقب بالنقاشابي البديري الدهمشي من ذرية الفضل بن عبدالله بن العباس.

View details »

السيد حاج الأمين

السّيّد الحاج الأمين بن الحاج حسين بن الأمين بن محمد بن عبد الله جقلاب بديرية دهمشية-العفاض-والدته حليمة بنت الشيخ بن محمد بن عبد الله جقلاب .انتقل يوم 18-6-1969و قُبر بمقابر أحمد شرفى . هو من كتب: جُمعت بوادي طوى العقيق شئون ، جُمعت بنادي عُلا العلا أرواح ، و ما نطرب له من المديح : يا راحلين الى منى حثوا المطا لا بالنياق بل القلوب المنشطة، هو من قال:(انا تلميذ برنامج الإرشاد والداعي الى الله تعالى ببراهين بينة وشطوحات تنادي) و نقول معه : الله لينا كريم بالموبقات لا تبتلينا..

View details »

السيد ود حبيب الله

الشّيخ محمّد حبيب الله .ولد العلامة الشيخ محمد الحسين حبيب الله في بيئة صالحة من أرومة شريفة طيبة حيث أتاحت له الأيام من موارد الثقافة و مناهل العلم ما لم تتحه للكثير من الشناقطة في تلك الفترة فجمع في معارفه بين قطبي العلم و المعرفة بالأسلوبين القديم الموروث و الحديث المكتسب فكان لذلك طابع خاص ما لبث أن تجلى واضحا جليا في شخصيته المتميزة... و تربى الشيخ على والدته التي كانت سيدة نساء عصرها وقد توسم فيه والده احمد محمود رحمه الله تعالى علامات النبوغ و ملامح القيادة و العبقرية و الذكاء.

View details »

السيد ود حمود

الشيخ الحسن بن علي بن محمد بن حمود ، المتصل نسبه بالسيد كدنقا ذرية السيد العبّاس عم سيدي رسول الله صلى الله عليه وسلّم , وهو تلميذ السيد محمد علي العجيمي ..:: مقدمة الكتاب:: كتاب دقائق المسبوك في مراتب السلوك الى مالك الملوك .... ))المذكور تلميذ السيد الاعظم السيد محمد علي عجيمي البديري العباسي من الاشراف العباسية ، ارزقنا اللهم محبته ، و ادم نما ذريته آمين آمين يا رب العالمين)) و انظروا الى سطور من الفصل السابع : خاتمة الكتاب : اللهم اجعل الفوز الاكبر والنصيب الاوفر لاستاذي و قرة عيني وحبيب قلبي و شفيع ذنبي (السيد محمد علي عجيمي) و ادم ذلك في ذريته الى يوم الدين آمين .. اللهم صلي على مظهر الثقلين و امام الحضرتين جمع الجمع وفرق لفرق وساقي العباد من حضرة الوداد قائد الارواح ومهذب الاشباح ميزاب فيض المنة و اعلام السنة .. اللهم امزجنا به وغيبنا عن الاكوان بسر سريان وجودك في الآذان آمين وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين ... انظروا الى هذا الوفاء والصدق.

View details »

السيد ود سعيد

الشيخ الحاج / محمد سعيد احمد بن حسن ابن أب دول ( كلمة رطانية ) تعني أبو الكبير البديري نسبا الشريف العباسي أصلا.. ولد ببلدة ( قنتي ) بالمديرية الشمالية مركز مروي و ترعرع بها و قرأ بعض القرءان بخلاويها و كانت هوايته الشعر في فن المدائح مؤلفا بارعا يجاري رواة زمنه و يحبهم فاصطحب الشيخ عبد الرحيم النقاشابي و تأثر بمدائحه حتى جاراه في بعض القصائد و تعلم فن الطار منه و من ثم ساقه هذا الحب الطاهر للمصطفى صلى الله عليه و سلم لطلب العلم فهاجر إلى معهد أم درمان العلمي فاخذ قسطا وافرا من علم الشريعة المحمدية و كان هذا تقريبا في أوائل عام 1912 م و بعد أن حاز على الشهادة الأهلية أتى بالجديد في تأليفه فنظم عقيدة التوحيد كاملة في قصيدة داخل ديوانه. سافر لأداء فريضة الحج لبيت الله الحرام في سنة 1918 م راجلا من بلدة قنتي حتى سواكن ثم إلى الأراضي المقدسة.. , له من الأولاد ستة توفى رحمه الله سنة 1970 م عن عمر ناهز الثمانين عاما و دفن بمقابر البكري بأم درمان.

View details »